أخبار محلية

يافا: إحياء ليلة السابع والعشرين مِن رمضان في مسجد العجمي

أحيَّ جمع غفير مِن أهالي مدينة يافا ليلة السابع والعشرين مِن شهر رمضان في إعتكافٍ إيمانيّ في مسجد العجمي إنطلق بتمام الساعة الحادية عشر قبل منتصف الليل وأستمر حتى صلاة الفجر.

تولى عرافة الإعتكاف الشيخ محمد محاميد الذي رحب بدوره بالحضور وأثنى على مثل هذه الإعتكافات التي يحبها الله ورسوله لا سيما في هذه الأيام المباركات، وأُفتتح بتلاوةٍ عطرة مِن الذِكر الحكيم تلاها على مسامع الحضور الشيخ طه نخلاوي.

وقد شمل الإعتكاف ثلاث مواعظ ألقاها كل مِن الشيخ سعيد “الو سليمان” سطل والأستاذ الحاج علي غوطي وإمام المسجد الشيخ إبراهيم سلامة بالإضافة لمجلسيّ ذِكر أدار الأول الشيخ محمد نجدي والثاني إمام المسجد، كذلك أجريت مسابقة معلومات دينية أدارها الشاب آدم تكروري.

هذا وقد أدى المشاركون صلاة قيام الليل تناوب على إمامتها كل مِن الشيخ أبو أشرف سرور، وطه نخلاوي، ولؤي أبو قاعود، وأحمد الخنفة، وحسن نجدي، ومحمد نجدي، ومصطفى قطب أم بصلاتي الشفع والوتر.

هذا وشكرت إدارة مسجد العجمي جموع المشاركين في الإعتكاف السنوي، وكذلك الإخوة الذي عملوا على إعداد وجبة السحور وعلى رأسهم الحاج عزات “ابو جميل” شرفي، والحاج أحمد “ابو ربحي” مغربي، والحاج خالد “ابو ناصر” كروان، والأخ محمود سطل، والأخ علاء كروان وسائر الشباب وكذلك توجهت بالشكر الجزيل للإخوة الذين تصدقوا بوجبات السحور ودعموا الإعتكاف.


اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى