أخبار محليةأخبار هامة

مين لازم بتحمل المسؤولية؟ بقلم الأستاذ إبراهيم أبو لبن 

القائمة المشتركة مع كل مركباتها على مدار السنة حاربت القائمة العربية الموحدة. خونّت حرضت وتحالفات مع العنصريين لإسقاط القائمة العربية الموحدة.

 

وحاولت بكل الوسائل أن تسقط الحكومة وبالاحرى اسقاط القائمة الموحدة وتمنعها من تكملة تحصيل انجازات للمجتمع العربي وتمنعها من ايجاد حلول لقضايانا

د. منصور عباس ونواب القائمة العربية الموحدة حذروا نواب المشتركة ان سقوط الحكومة سيؤدي الى إقامة حكومة اكثر يمينية واكثر عنصرية وتطرف وصعود بن غڤير وزمرتهم لسدة الحكم ولكنهم أصروا على اسقاط الحكومة وتجاهلوا مصالح المجتمع العربي وفضلوا مصالحهم الحزبية والشخصية على مصلحة المجتمع العربي

بتاريخ 30/06/2022 القائمة المشتركة اسقطت الحكومة،

بدأت بالغدر والتخوين فيما بينهم، ومنهم من لعب دور الضحية المسكين المغدور وحمل راية القومية وبدأ باستعطاف الناس ودغدغة مشاعرهم وبيع الشعارات حتى حرق اصواتهم وحرق معها مصالح “ناسنا وجماعتنا”.

#القائمة_العربية_الموحدة ستبقى هي العنوان لخدمة المجتمع العربي


اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى