أخبار محليةأخبار هامة

لجان القرى العربية بالمجالس الإقليمية يجتمعون مع نواب الموحدة منصور عباس ومازن غنايم لبحث حلول لقضايا القرى وميزانيات خطة “تقدّم”

اجتمع ممثلو اللجان المحلية للقرى العربية التابعة للمجالس الإقليمية المختلطة، مساء أمس الخميس، في كفركنا في مكتب القائمة العربية الموحدة، مع النائبين عن الموحدة د. منصور عباس ومازن غنايم، بمشاركة البروفيسور راسم خمايسي، وذلك لبحث أهم قضايا هذه القرى وإيجاد الحلول لها، وتحصيل ميزانياتها من خطة تطوير المجتمع العربي “تقدّم”، بعد أن تمكنت الموحدة عبر اتفاقها الائتلافي من ضم هذه القرى لأول مرة ضمن قائمة البلدات العربية الحاصلة على ميزانيات الخطط الخمسية وميزانيات التطوير.

وتناول الاجتماع قضايا تتعلق بالتخطيط ومناطق نفوذ هذه البلدات وسبل تحسين الخدمات المختلفة وتطوير البنى التحتية فيها، وخصوصية اللجان المحلية وتعزيز دورها داخل المجالس الإقليمية.

كما تناول الاجتماع بحث آليات العمل والتعاون بين الموحدة واللجان المحلية والمجالس الإقليمية، أمام مختلف الوزارات الحكومية، من أجل ضمان الحصول على كافة الميزانيات المستحقة لهذه القرى ضمن خطة “تقدّم”.

وقد اتفق على بناء منظومة عمل متكاملة بين الموحدة ولجان القرى، وبلورة خطة عمل شاملة تعنى بالقضايا المشتركة لهذه القرى وبالقضايا الخاصة لكل قرية وقرية بحسب احتياجاتها المحلية.

يذكر أن عدد القرى العربية التابعة للمجالس الإقليمية المختلطة يزيد على الثلاثين قرية، والتي حرمت في السابق من ميزانيات خطة 922.


اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى