أخبار عالمية

قاتل والدته في الاردن : “صحيتها تصلي الفجر ومن ثم طعنتها “

 

تحدث شاب أردني قتل والدته في منطقة ماركا قبل اسبوعين، من داخل أحد مراكز الإصلاح والتأهيل، حول حيثيات وتفاصيل جريمته التي هزت الشارع الأردني.
وقال القاتل في حديث لـ” الأردن AJo+” تابعته “رام الله الاخباري”: “أنا مسجون منذ 15 يوم ولكني مش مصدق اني قتلت امي، منذ تلك اللحظة وأنا لا أنام نهائيا مخنوق وتعبان وبأراجع نفسي مش مصدق اني اعملت هيك”.

وأضاف: “أنا صحيتها تصلي الفجر، ولكن في شيء لبسني تصورلي زي الحصان دخل في، ثم طعنتها، لهذا أنا أستحق الإعدام، لأني سأرتاح عندما أموت”.
وتابع: “امي كانت مخبية اولادي عندها لانها خايفة عليهم مني، ما عندي اسبقيات ولكن اتعاطى مخدرات 9 سنين، عاملوني في السجن معاملة كويسة”.

ونصح القاتل كل الشباب الأردني بألا يقربوا المخدرات، لأنها السبب في اقدامه على جريمته، مبينا أنه خسر والدته وحياته وأولاده بسبب المخدرات.


اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى