أخبار هامةالرملة اللد

عائلة الحوامدة من اللد: الشرطة أوسعتنا ضربا بعد ان أرادوا تفتيش بيوتنا دون أمر محكمة

أعربت عائلة الحوامدة من سكان مدينة اللد عن استنكارها الشديد وغضبها بعد ان تعرضت للإعتداء يوم امس من قبل الشرطة والتسبب بإصابات لمسنة وعدد من افراد العائلة.

المسنة أم طارق التي تعرضت للإعتداء قالت: “عندما شاهدت الشرطة تعتدي على ابنائي واحفادي قمت من مكاني كي افهم ما حصل، لكن الشرطة لم تحترم سني بل دفعتني وانا اعاني من امراض. تصرفهم كان وحشي وهمجي وغير مسؤول ولا بد من محاسبتهم”.

طارق الحوامدة قال: “الشرطة حضرت من اجل تفتيش احد البيوت، واذا بشرطي اراد ان يقتحم بيوت اخرى، وقد طلب منه احد رجال الشرطة بعدم الدخول للبيوت لعدم اصدار اي اوامر بذلك، الا ان الشرطي تعنت وأراد ان يدخل بكل ثمن، وعندما عارضناه إنهالت الشرطة علينا بالضرب المبرح وسببوا عدة اصابات للعائلة حتى ان قسما منهم ما زال في المستشفى

وقد سادت مدينة اللد حالة من الغضب الشديد إثر هذا الاعتداء غير المبرر.

وجاء في بيان الشرطة : “خلال نشاط ميداني لافراد الشرطة في مدينة اللد قام عدد من سكان المكان بالاعتداء على افراد الشرطة الذين اضطروا للدفاع عن انفسهم وردع المعتدين، هذا وقام افراد الشرطة بالقاء القبض على ثلاثة مشتبهين واحالتهم الى التحقيق في مركز الشرطة”، بحسب البيان.

 

 


اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى