أخبار محليةأخبار هامة
أخر الأخبار

رابطة صحافيي الداخل تنعى الشهيدة الزميلة شيرين أبو عاقلة

ببالغ الحزن والأسى، تنعى رابطة صحافيي الداخل، الشهيدة الزميلة شيرين أبو عاقلة، وتدين الرابطة جريمة استهداف الصحافيّين شيرين أبو عاقلة والزميل علي السمودي، الذي أصيب أيضا قرب مخيم جنين اثناء اقتحام الاحتلال للمخيم صباح اليوم الأربعاء 11.5.22، وتستنكر الرابطة الاستهداف المتكرر للصحافيين والعاملين في الاعلام من قبل القوات الإسرائيلية، سواء في الضفة الغربية او في مناطق الداخل، وهي جريمة تتكرر مع كل مواجهة تكون القوات الإسرائيلية جانبا فيها.

وتطالب الرابطة بإقامة لجنة تحقيق رسمية محايدة للتحقيق في هذه الجريمة النكراء، التي تشكل خرقا بشعا للقوانين والمعاهدات الدولية والتي تنص على حماية الصحافيين في الميدان ومنحهم المساحات الآمنة للتغطية الإعلامية.

وإذ تستنكر الرابطة الجريمة البشعة التي أدت الى استشهاد الزميلة شيرين أبو عاقلة،وتستهجن السلوك غير النزيه للإعلام العبري، الذي تبنى رواية الجيش الإسرائيلي الكاملة دون فحص وتدقيق في الرواية الحقيقية، حول واقعة استهداف واستشهاد الزميلة شيرين أبو عاقلة، وتجاهله شبه الكامل لشهادة الزملاء الصحافيين الذين تواجدوا بالقرب من الشهيدة اثناء حدوث الجريمة.

وإذ ننعى الزميلة الشهيدة شيرين أبو عاقلة، والتي تعجز اقلامنا عن التعبير عن بشاعة هذه الجريمة الصادمة، رغم قناعتنا ان استمرار واقع الاعتداءات على حراس الكلمة الحرة والرسالة الاعلامية في ظل الاحتلال لن يتغير.

ختاما، نعزي انفسنا ونتقدم الى الزملاء في مكتب الجزيرة في فلسطين، لعائلتها وللأسرة الاعلامية بأصدق مشاعر العزاء باستشهاد الزميلة شيرين أبو عاقلة، صاحبة الكلمة الحرة، وصوت المظلومين في فلسطين على مدار أكثر من عقدين.
رابطة صحافيي الداخل


اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى