أخبار محليةأخبار هامة

تأكيدًا للتفاهمات التي توصل لها النائب منصور عباس مع المنهال: الشرطة والآليات تنسحب من الرويس في النقب

تأكيدًا للتفاهمات التي توصل لها صباح اليوم الأربعاء رئيس القائمة العربية الموحدة د. منصور عباس مع مدير سلطة الأراضي، قامت قوات الشرطة وآليات التحريش ظهر اليوم بالانسحاب من منطقة الرويس- سعوة في النقب، وهو ما أكده أيضًا حسين الرفايعة رئيس المجلس الإقليمي للقرى غير المعترف بها في النقب السابق.

وقال الرفايعة: نحن في المجلس الإقليمي والأهالي تواصلنا مع النائب منصور عباس الذي تواصل مع المسؤولين مما أثمر عن قرار بسحب القوات من المنطقة، والتي انسحبت بشكل فعلي قبل قليل، وحاليًا يوجد هدوء، وسيكون لنا اجتماع في الأيام القريبة، والذي قام بتنسيقه النائب منصور عباس، مع المسؤولين في الحكومة والمنهال، وسنطالب فيه بشكل واضح بإلغاء مخطط تحريش وترحيل أهالي المنطقة.

وأكدت القائمة العربية الموحدة أن الحركة الإسلامية والموحدة مع النقب وأهله كل أيام السنة، تدافع عن حقوقهم ووجودهم بالأفعال وبالميدان وبين الأهالي وليس بالاستعراضات والتقاط الصور. نجحنا في تحصيل الاعتراف بثلاثة قرى، ومستمرون في مسيرة الاعتراف بقرى أخرى عديدة. خصصنا أكثر من 5 مليارات لأهلنا في النقب ودعمهم وتثبيتهم وتطوير بلداتهم وقراهم ومدّها بالبنى التحتية والخدمات المختلفة، وسنقاوم كل مخطط يمسّ أهلنا في النقب وعلى رأسها المخطط الذي يستهدف الأهل في الرويس وسعوة.

وقال النائب منصور عباس: “أدعو إلى تغليب الموقف الوحدوي والوقوف صفًّا واحدًا في الدفاع عن حقوق أهلنا في النقب، وعدم الانجرار وراء دعاوي التفرقة والمصالح الحزبية التي لن تفيد في إيجاد حلول حقيقية لأهلنا في النقب”.

 

الفيديو المرفق تصوير الإعلامي: نواف النباري.


اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى