أخبار محلية

النائب منصور عباس يلتقي بالعديد من الجمعيات ومراكز الأبحاث والأطر الشبابية والطلابية والتطوعية الفاعلة في مجتمعنا العربي

طوال يوم أمس الاثنين، وعلى امتداد ساعات، اجتمعت العديد من الجمعيات ومراكز الأبحاث والأطر الشبابية والطلابية والتطوعية الفاعلة في مجتمعنا العربي، مع النائب د. منصور عباس رئيس القائمة العربية الموحدة، وذلك لبحث سبل التعاون وتطوير عمل هذه الجمعيات والأطر وتعميم عطائها لأوسع قطاعات ممكنة من أبناء مجتمعنا العربي.

وشارك في هذه الاجتماعات إلى جانب النائب منصور عباس، كل من: نائبة رئيس القائمة العربية الموحدة النائبة السابقة إيمان خطيب ياسين، والأستاذ إبراهيم حجازي رئيس المكتب السياسي في الحركة الإسلامية وأمين عام القائمة العربية الموحدة، إضافة للطاقم البرلماني للنائب منصور عباس.

الاجتماع الأول للنائب منصور عباس والأستاذ إبراهيم حجازي كان مع جمعية الجليل- الجمعية القطرية العربية للبحوث والخدمات الصحية، في مقرها في شفاعمرو، وشارك فيه الأستاذ أحمد الشيخ محمد مدير عام الجمعية وعدد من الباحثين فيها: بروفسور محمد حجيرات، د. منال حاج زاروبي، د. ساري عاصلة، د. محمد خطيب، وبروفسور حسن عزايزة، حيث استعرضوا دور الجمعية في تطوير ودعم المبادرات العلمية والبحثية والتقنية العربية، وزيادة الوعي في مجال البحث العلمي، وسبل التعاون لتطوير عمل الجمعية ومركز أبحاثها لما فيه مصلحة مجتمعنا العربي عامة.

الاجتماعات التالية كانت في كفركنا في مقر القائمة العربية الموحدة، وشارك فيها النائب منصور عباس، والنائبة السابقة إيمان خطيب ياسين، والأستاذ إبراهيم حجازي.

الاجتماع الأول كان مع الأساتذة عادل عطا الله، ود. محمد حمد، ود. جهاد نجيدات، من جمعية أشواق الربيع لدعم أطفال مرضى السرطان، والاجتماع الثاني كان مع الأساتذة أساف بريمر ود. محمود كيال عن جمعية ومركز منى للفضاء والعلوم في مجد الكروم، والاجتماع الثالث كان مع الأستاذ سامي سعدي مدير عام مؤسسة “تسوفن”- مراكز التكنولوجيا العالية.

الاجتماع التالي كان مع عدد من الشخصيات المنتمية لعدة أطر شبابية فاعلة في مدينة طمرة منهم: محمد عدنان ذياب مدير قسم أمن الجماهير، ومحمد أسامة ذياب مركز الشبيبة في أمن الجماهير، ومحمود كنعان مدير فرقة أساليب البقاء وجمعية نبات، وعادل وائل ذياب مسؤول مؤسسة القلم الشبابية في طمرة.

بعدها اجتمع ممثلو الموحدة مع عيد قباني مدير عام حركة الراية للمجتمع العربي والتي تهتم بقضايا الشباب العرب، وإيهاب نفاع المركز في حركة الراية، ومحمد وتد مركز الإرشاد في حركة الراية، ومحمد عمرو مركز لواء.

وآخر الاجتماعات في هذا اليوم كان مع السيد تيسير مصطفى حول حقوق وقضايا العمال الأجانب الذين يعملون في بيوت المسنين الذين يحتاجون لمساعدة.

وأكد النائب منصور عباس خلال هذه الاجتماعات العديدة والهامة على التزام القائمة العربية الموحدة بدعم جميع قطاعات وقضايا شعبنا، وخاصة الجمعيات والمراكز البحثية والأطر التي تخدم قطاع الشباب وتسعى لبث روح العطاء والتطوع ولدمج مواضيع وصناعات الهايتك لدى أبنائنا، وتحارب العنف والجريمة والجهل.


الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى