أخبار محليةأخبار هامة

الموحدة تجنّد 50 مليون شيكل من خطة تقدّم لسهل البطوف، ولجنة التوجيه تبحث سبل بدء العمل

بعد أن نجح نائبا القائمة العربية الموحدة إيمان خطيب ياسين ومازن غنايم بتجنيد ميزانية 50 مليون شيكل ضمن الخطة الاقتصادية الخمسية “تقدّم” من وزارتي الزراعة والمساواة الاجتماعية لحل مشاكل سهل البطوف، اجتمعت أمس الثلاثاء، لجنة التوجيه المهنية لسهل البطوف، وذلك لاتخاذ خطوات عملية لإخراج ميزانية هذا العام لحيّز التنفيذ من أجل حل مشاكل البطوف الأساسية خاصة في موضوع أرض الغرق، والحاجة لتطوير بنى تحتية وقنوات صرف وتوفير الري من أجل استثمار الأراضي بالشكل الأفضل.

وقد شارك في الاجتماع الذي عقد في بلدية عرابة مندوبون عن وزارتي الزراعة والمساواة الاجتماعية، ومندوبون عن سلطة التطوير الاقتصادي، إضافة لإدارة البلدية ومندوبين عن المزارعين.

وكان النائبان إيمان خطيب ياسين ومازن غنايم قد اجتمعا على مدار الأشهر السابقة عدة اجتماعات مع المسؤولين من وزارة الزراعة ووزارة المساواة الاجتماعية ومندوبين عن المزارعين لمتابعة رصد وإخراج هذه الميزانيات لأرض الواقع. كما أكد النائبان على أن الموحدة كما عملت لجلب ميزانيات لسهل البطوف فإنها بنفس الوقت تعمل على رصد ميزانيات ومشاريع عديدة أخرى لدعم الزراعة في مجتمعنا العربي بمختلف قطاعاتها.


اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى