أخبار محلية

الحكم بالسجن 3 مؤبدات على المستوطن عميرام بن اوليئل قاتل عائلة دوابشة

أصدرت المحكمة المركزية في مدينة اللد بعد ظهر الاثنين 3 أحكام بالسجن المؤبد على المستوطن عميرام بن اوليئل (25 عامًا)، قاتل عائلة الدوابشة من بلدة دوما الفلسطينية وذلك في حريق مؤلم افتعله المستوطن عام 2015.وكان المستوطن المتطرف قد أدين في وقت سابق بقتل 3 أفراد من عائلة دوابشة، الأم والأب وسعد وريهام وابنهما الطفل علي، اضافة الى ادانته بمحاولتي قتل.

وكان بن أوليئل، المتهم الرئيسي في قضية دوما، قد أقدم على القاء زجاجة حارقة على منزل عائلة دوابشة قبل خمس سنوات وتسبب بوفاتهم بالحريق. بالإضافة إلى ذلك، حكمت المحكمة عليه بالسجن لمدة 20 عامًا بسبب إصابته الطفل الوحيد الذي نجا من الحريق، أحمد دوابشة، والذي يعيش الآن مع جده.


اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى