أخبار محلية

الحركة الإسلامية في مؤتمرها اليوم تسعى لقرار غير مسبوق وعلامة فارقة بين الأحزاب

تعقد الحركة الإسلامية- القائمة العربية الموحدة، مساء اليوم السبت، مؤتمرها العام القطري الرابع والعشرين عبر تطبيق زوم، الذي سيتناول الوضع السياسي العام وينتخب قائمة مرشحي الموحدة- الحركة لانتخابات الكنيست القادمة، وسيتناول كذلك الوضع الراهن في القدس والمسجد الأقصى المبارك، وآفة العنف والجريمة التي تعصف بمجتمعنا العربي.
وأفاد الأستاذ غازي عيسى رئيس المؤتمر العام أن المؤتمر هذا العام ينعقد بشكل استثنائي عن بعد عبر تطبيق زوم حفاظًا على سلامة المشاركين في ظل جائحة الكورونا، ومن المتوقع أن تتخذ فيه قرارات غير مسبوقة من شأنها أن تغيّر موازين القواعد الحزبية والمشهد السياسي في المجتمع العربي.
وحول برنامج المؤتمر أضاف عيسى أنه سيشمل كلمات لكل من الشيخ حماد أبو دعابس رئيس الحركة الإسلامية، والدكتور عكرمة صبري رئيس الهيئة الإسلامية العليا في القدس، والشيخ كامل ريان رئيس مركز أمان، والشيخ صفوت فريج رئيس الإدارة العامة في الحركة الإسلامية، والأستاذ إبراهيم حجازي رئيس المكتب السياسي، ومن بعدها مداخلات النواب المرشحين، ومداخلات أعضاء المؤتمر، ثم التصويت للمصادقة على قائمة المرشحين من قبل أعضاء وعضوات المؤتمر البالغ عددهم 507، حيث سيكون التصويت إلكترونيًا.
وأفاد عيسى أنه بعد فتح باب الترشّح أمام أبناء الحركة الإسلامية ترشّح للمكان الأول على رئاسة القائمة العربية الموحدة النائب د. منصور عباس، وعلى المكان الثاني (منطقة المركز) الأستاذ النائب وليد طه، وعلى المكان الثالث (النقب) الأستاذ النائب سعيد الخرومي، وعلى المكان الرابع النائب إيمان خطيب ياسين، حيث لم يتقدم مرشحون جدد.


اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى