أخبار محلية

الحركة الإسلامية تستعد لإقامة غرفة طوارئ من أجل تأمين عودة طلابنا العرب بأوكرانيا للبلاد بسلام

تقوم الحركة الإسلامية في هذه الأوقات على إقامة غرفة طوارئ في الدول المحاذية لأوكرانيا بهدف تأمين عودة طلابنا العرب الذين يدرسون في أوكرانيا للبلاد بسلام، والذين لم يستطيعوا مغادرة أوكرانيا حتى اليوم. وستقوم الحركة بالإعلان عن نقاط وأماكن لتجمع والتقاء الطلاب في هذه الدول من أجل التواصل معهم، تنظيم وتأمين سفرهم خارج أوكرانيا ثم إعادتهم للبلاد.

وفي هذه الأثناء تدعو الحركة الإسلامية طلابنا الذين لديهم الإمكانية والاستطاعة للخروج برًّا باتجاه الدول المجاورة في شرق أوروبا بأن لا يتأخروا في الخروج، وأن يغادروا فورًا الأراضي الأوكرانية، وأن يبقوا بتواصل مع السفارة الإسرائيلية في أوكرانيا، وأيضًا مع غرفة طوارئ الحركة الإسلامية، على الرقم الأولي التالي: 00972545439096، أو مع الدكتور إيهاب خطيب المتواجد في العاصمة الأوكرانيّة كييف 00972508835435 (تواصل عبر الواتس).

كما وتدعو الحركة الإسلاميّة طلّابنا هناك لتوخّي الحذر التام، وأن يمتنعوا عن الخروج في حال كان هناك ثمّة أخطار فعليّة في الطريق، وأن يبحثوا لهم عن مأوى آمن، متزوّدين بالمواد اللازمة والأساسيّة مع أداة ووسائل تواصل، والانتظار ريثما تكون تعليمات جديدة، وتأمين خروجهم بسلام في أسرع ما يمكن.

في نفس الوقت، يتولى د. منصور عباس رئيس القائمة العربية الموحدة وبقية نواب الموحدة منذ ساعات التواصل مع السفارة الإسرائيلية بأوكرانيا، ومع وزارة الخارجية في إسرائيل، من أجل ضمان التواصل الدائم مع طلابنا وتأمين عودتهم للبلاد بسلام، فيما تتولى النائبة إيمان خطيب ياسين تركيز ملف الطلاب والتواصل معهم.

وكانت وزارة الخارجية قد أعلنت أن هناك حوالي 8 آلاف مواطن يحملون الجنسية الإسرائيلية لم يغادروا حتى الآن أوكرانيا، وأن جميع الرحلات الجوية تم إلغاؤها بسبب الحرب ولم تعد هناك إمكانية للسفر سوى برًّا، ودعت جميع المواطنين للخروج برًّا من أوكرانيا إلى الدول المجاورة مثل بولندا، سلوفيكيا، هونغاريا، رومانيا، مولدوفا، حيث وضعت ممثليات إسرائيلية على جميع هذه الحدود لاستقبال الخارجين.


اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى