أخبار محلية

التماس للمحكمة العليا لمنع ترحيل حي ابو راشد والهواشلة

قدم عشرات المواطنين من عائلات ابو راشد والهواشله هذا الاسبوع بواسطة المحامي د. قيس يوسف ناصر التماسا للمحكمة العليا ضد قرار سلطة اراضي اسرائيل ترحيل حي ابو راشد والهواشله في الجنوب المحاذي لبلدة لهافيم، والذي تسكنه عشرات العائلات منذ اكثر من 36 عاما ويشتمل على عشرات المباني السكنية والزراعية، وضد قرار السلطة تشتيت اهالي الحي من خلال ترحيلهم الي قسائم مختلفة في بلدات مختلفة وهي حلول غير مقبولة على السكان قطعيا والذين يطالبون باستمرار العيش معا كمجموعة واحدة.

هذا وسكنت العائلات والتي تبلغ اكثر من 200 فردا وتعتاش على الزراعة، قرب بلدة لهافيم منذ عام 1985 وفق اتفاق خطي رسمي مع سلطة اراضي اسرائيل منحهم 750 دونما للسكن والزراعة مقابل انتقالهم من الموقع الذي سكنوه سابقا في الجنوب، وقد صدّقت المحاكم على هذا الاتفاق سابقا في اجراءات قضائية خاضها السكان مع سلطة اراضي اسرائيل. مع ذلك، قررت سلطة اراضي اسرائيل ابطال الاتفاق بذرائع مختلفة حتى تتحرر منه وترحّل السكان وقد صدقت محكمة الصلح في بئر السبع قبل عدة اشهر على قرار سلطة الاراضي ابطال الاتفاق وترحيل العائلات.

وقد كشف المحامي د. قيس ناصر في مرافعاته ان الدولة تريد ابطال الاتفاق القانوني مع العائلات وترحيلهم من اجل توسيع بلدة لهافيم اليهودية التي تقع بالقرب منهم وهو أمر عنصريّ وغير قانوني أخفته الدولة عن المحاكم طوال الاجراءات القضائية السابقة ضد العائلات، وقد غلّفت هذا الهدف العنصري بذرائع أخرى غير صحيحة. وعليه يطالب السكان المحكمة الزام سلطة الاراضي العدول عن قرار الترحيل وان تنظم الدولة سكن العائلات في موقعهم الحالي الذي يسكنون به منذ اكثر من 36 عاما او اعطائهم ارضا كبيرة بديلة تسمح لهم استمرار العيش والعمل معا في الزراعة كما كانوا سنوات طويلة.

هذا ويرجو السكان ان تتفهم المحكمة العليا قضيتهم العادلة وان تصدر القرار العادل والمنصف الذي يمنع ترحيلهم وتشتيتهم.


الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى