أخبار محليةأخبار هامة

إستطلاع: تراجع ملحوظ بشعبية نتنياهو و59 مقعدا لـ”كتلة اليمين”

أظهر استطلاع نُشر اليوم، الإثنين، حدوث تراجع ملحوظ في شعبية زعيم حزب الليكود ورئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، وأنه لن يتمكن من تشكيل حكومة يمينية بالاستناد إلى “كتلة اليمين”، التي تشمل الأحزاب اليمينية والحريدية.

وحسب الاستطلاع الذي نشرته صحيفة “معاريف”، فإن قوة الليكود ستتراجع إلى 29 مقعدا في الكنيست لو جرت الانتخابات الآن، بينما كانت الاستطلاعات المنشورة مؤخرا تمنح هذا الحزب ما بين 32 إلى 35 مقعدا.

وحلّت كتلة “ييش عتيد – تيلم”، برئاسة يائير لبيد، كثاني أكبر كتلة برلمانية بحصولها على 19 مقعدا، بينما سيحصل تحالف أحزاب اليمين المتطرف “يمينا” برئاسة نفتالي بينيت على 14 مقعدا.

وحسب هذا الاستطلاع، فإن قوة القائمة المشتركة ستتراجع بمقعد واحد عن تمثيلها الحالي في الكنيست وستحصل على 14 مقعدا.

ويحصل حزب “كاحول لافان” على 13 مقعدا، وكتلة “يهدوت هتوراة” على 9 مقاعد، وحزب ميرتس على 8 مقاعد، فيما سيحصل كل من حزبي شاس و”يسرائيل بيتينو” على 7 مقاعد.

وحسب هذه النتائج، فإن قوة “كتلة اليمين” 59 مقعدا، ما يعني استمرار الأزمة السياسية بعدم القدرة على تشكيل حكومة مستقرة.


اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى