أخبار محليةأخبار هامة

أكثر من 10 آلاف مشارك بمعسكر “القدس أولًا 13” الذي نظمته الحركة الإسلامية وجمعية الأقصى

نظّمت، اليوم السبت، الحركة الإسلامية في الداخل الفلسطيني وجمعية الأقصى لرعاية الأوقاف والمقدسات، للسنة الثالثة عشرة على التوالي، معسكر القدس أولًا الذي يهدف إلى تهيئة وتجهيز المسجد الأقصى المبارك لاستقبال المصلين في شهر رمضان المبارك، ولدعم وتمكين القدس وأهلها وأحيائها العربية، حيث شارك في المعسكر أكثر من 10 آلاف من الرجال والنساء والأطفال من أهلنا من مختلف بلدات الداخل الفلسطيني، من النقب والمثلث والجليل والمدن الساحلية، وبلغ عدد الحافلات التي قامت جمعية الأقصى بتسييرها للمعسكر عبر مشروع “قوافل الأقصى” حوالي 150 حافلة.

وشملت أعمال المعسكر تهيئة وتنظيف المسجد الأقصى المبارك ومصلياته وباحاته ومحيطه، إضافة للعديد من ورشات العمل في أحياء البلدة القديمة والقدس الشريف التي تهدف إلى تمكين أهلنا في القدس وأحيائها العربية، مثل ترميم بيوت ومدارس ومؤسّسات مقدسيّة، وتقديم المساعدات الطبية لعيادة الأقصى ولمؤسسات رعاية صحية، وتنظيف المقابر المحيطة بالمسجد الأقصى، وتزيين الحارات بزينة رمضان، وإقامة بازار خيري للأشغال اليدوية لأهل القدس، والحثّ على التسوّق ودعم الحركة التجارية العربية في القدس، إضافة للعديد من الورشات والجولات التثقيفية والإرشادية داخل الأقصى ومحيطه للأطفال والطلاب الجامعيين.

واختتم المعسكر بحفل اختتامي داخل باحات المسجد الأقصى، شارك فيه الشيخ صفوت فريج رئيس الحركة الإسلامية ورئيس جمعية الأقصى، والشيخ حمّاد أبو دعابس رئيس الحركة الإسلامية السابق، ونواب عن القائمة العربية الموحدة، وقيادات الحركة الإسلامية من مختلف المناطق والبلدات، إضافة للشيخ عمر الكسواني مدير المسجد الأقصى المبارك الذي شكر، باسم الأوقاف وجميع المصلين، الحركة الإسلامية وجمعية الأقصى على الأعمال والمشاريع العديدة التي نفذوها خلال المعسكر.


اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى